شاهد التصوير الغريب لمدرج ينهار ويقتل 6 متفرجين مع 100 جريح

7d5f200c-72f3-401d-9ffe-2fea7fa0dd5a_16x9_1200x676.jpg

انهار قسم من مدرج خشبي، كان مكتظا أمس الأحد بمتفرجين في حلبة لمصارعة الثيران في كولومبيا، وبانهياره الذي رصدته "مسيّرة" من دون طيار، قتل 6 متفرجين، ونالت الجروح والتشوهات من 100 آخرين في بلدة بعيدة 146 كيلومترا عن العاصمة بوغوتا، هي El Espinal أو "العمود الفقري"، وفقا لتقارير أولية بثت بعض الوكالات ملخصاتها، نقلا عن السلطات المحلية.

التقارير أكدها أيضا Ricardo Orozco حاكم مقاطعة "توليما" حيث تقع البلدة في الغرب الكولومبي، بقوله إن الانهيار: "أسفر عن مقتل امرأتين و3 رجال وقاصر" وفق تعبيره لإذاعة Blu Radio المحلية. أما الفيديو الذي تعرضه "العربية.نت" أدناه، فالقسم الأخير منه هو لما التقطته "المسيّرة" التي كانت تصوّر فعاليات مهرجان يسمونه Corraleja لمصارعة الثيران أو تهييجها في ميدان الحلبة، إلا أن الأمور جرت على عكس ما كان المحتفلون يأملون، فانهار قسم من المدرج فجأة وتحطم على من كان عليه.

أما الرئيس الذي سيتولى منصبه بأغسطس المقبل، وهو Gustavo Petro الذي فاز في 19 يونيو الجاري بالانتخابات الرئاسية، فكتب أيضا "تغريدة" تويترية أعاد فيها الذاكرة إلى "مأساة شبيهة وقعت قبل الآن" في إشارة إلى مقتل 222 متفرجا بانهيار مدرج حلبة لمصارعة الثيران بمدينة Sincelejo عاصمة مقاطعة "سوكري" المطلة في الشمال الكولومبي على بحر الكاريبي، ومعهم أصيب في يناير 1980 مئات آخرون بجروح وتشوهات.

وتوقعت وسائل إعلام محلية وفاة المزيد من الجرحى، استنادا لمعلومات وردت من المستشفيات بأن بعض الجرحى وصلوا إليها وهم في حالات حرجة، ليس فقط من انهيار المدرج الذي لم يتم الكشف عن سبب رسمي لانهياره المفاجئ بعد، بل لأن عددا من الثيران هاجم كثيرين من الهاربين من موقع الحادث، وسبب لمعظمهم جروحات ونزفا دمويا متنوعا.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top