خطأ كارثي لا ننتبه له عند طهي اللحوم! ما هو؟

429698b1-3ab5-4dda-8def-3ddc1fabe104_16x9_1200x676-1.jpg

لا شك أن اللحوم لها العديد من الفوائد الصحية للإنسان، إذ تعتبر أهم أنواع البروتينات الحيوانية التي يحتاجها الجسم، كما تحتوي على عناصر غذائية مهمة، مثل الحديد والزنك والسيلينيوم، وفيتامين أ، وفيتامين ب12، وفيتامين ب بأنواعه.

غير أن للحوم مخاطر صحية محتملة أيضاً. فوفق موقع "healthdigest" الصحي، يعرّضك استهلاك اللحوم النيئة لخطر الإصابة بأمراض منقولة بالغذاء.

غسل الطبق

فرغم أن معظم الناس يعرفون كيفية طهي الطعام جيداً لتجنب الإصابة بالأمراض، لكن هذه الجراثيم يمكن أن تنتشر في الجسم بطرق أخرى عند نقل اللحوم النيئة إلى الشواية أو الفرن أو المقلاة.

وبحسب "healthdigest"، من المهم غسل الطبق الذي يحتوي على المواد النيئة على الفور. فإذا وُضع اللحم المطبوخ على سطح كان يحتوي على لحم نيئ مؤخراً، يمكن أن تنتشر البكتيريا في الطعام المطبوخ، وهو خطأ كارثي لا ينتبه له الناس!

كذلك يمكن أن تشكل بعض أنواع اللحوم المطبوخة بعض المخاطر الصحية أيضاً. إذ يمكن أن يتسبب شوي اللحوم لفترة طويلة في تطوير الهيدروكربونات العطرية متعددة الكيسات (PAH)، وهي مواد كيميائية تنشأ غالباً عند تفحم اللحوم أو حرقها، وتم ربطها بأنواع معينة من السرطان.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top