برنامج “مهمة خاصة”.. ختان الإناث في مصر

eec83789-1b08-4953-ad9e-2a74ae4cf541_16x9_1200x676.jpg

رغم تجريم السلطات المصرية الختان فإن بعض العائلات لا تزال تنفذه سراً، وعن طريق القابلات أو بعض الأطباء، فالختان المتوارث يرتبط بالعفة والشرف والعادات وبعض التقاليد المتوارثة، وهذا ما يبحثه برنامج "مهمة خاصة" على قناة "العربية".

وأصبح الختان مصيرا مؤلما للفتيات يفرض عليهن في سن الطفولة بالحيلة أحيانا، وبالقوة أحيانا أخرى.

بالمشرط والمقص والمطهر، بهذه الأدوات البدائية تُختن الفتيات ويتعرضن لآلام نفسية وجسدية خطيرة تلازمهن طيلة حياتهن.

وتعتبر منظمة الصحة العالمية ختان الإناث نوعا من أنواع العنف ضد المرأة ومصادرة لحريتها. وبدأت بعض المنظمات النسائية ومنظمات المجتمع المدني في مصر بمكافحة الختان، وكان لها دور في تعديل القانون وتجريم الختان رسميا ومنع الأطباء من ممارسته في المستشفيات أو العيادات.

وفي محاولة للقضاء على هذا الموروث، أصدرت المحكمة المصرية في الفترة الأخيرة حكما قضائيا شدّدت فيه عقوبة ختان الإناث في مصر، ونص القانون على معاقبة كل من طلب ختان أنثى وتم ختانها بناء على طلبه بالسجن مدة لا تقل عن 5 سنوات، فإذا نشأ عن ذلك عاهة مستديمة، تكون العقوبة السجن المشدد لمدة لا تقل عن 7 سنوات، وفي حال أفضى الفعل إلى الموت تكون العقوبة السجن المشدد لمدة لا تقل عن 10 سنوات.

وتحرّم دار الافتاء ومجمع البحوث الإسلامية بالأزهر ختان الإناث في مصر، وفي المقابل تدعم التيارات المحافظة استمراره.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top