بايدن ينعى كلبه الألماني.. “كان يجعل كل شيء أفضل”

89d0d2da-0be8-41d0-83ba-be2cc653e8fe_16x9_1200x676.jpg

أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن وزوجته جيل، السبت، نفوق كلبهما "تشامب"، معتبرين أن الحيوان، وهو من نوع الراعي الألماني، "جعل كل شيء أفضل" عندما كان بجانبهما.

وقال بايدن وزوجته في بيان عن كلبهما: "كان يحرص على أن يكون حيثما نكون، وكان يجعل كل شيء أفضل بوجوده بجوارنا".

يشار إلى أن الكلب البالغ 13 عاماً عانى "تراجعاً في قوته" خلال الأشهر الأخيرة، بحسب ما أفاد الرئيس وزوجته، قبل نفوقه.

يذكر أن انتقال "تشامب" والكلب الآخر للزوجين "ميجور" كان بمثابة عودة للكلاب إلى البيت الأبيض بعد أربع سنوات من رحيل "بو" و"ساني"، رفيقَي عائلة الرئيس السابق باراك أوباما، وبالتالي قطع الرئيس السابق دونالد ترمب تقليداً قديماً بتمضيته كامل ولايته في واشنطن من دون حيوان أليف.

و"ميجور"، الكلب الآخر لآل بايدن، وهو أول حيوان رئاسي أليف يأتي من مأوى للحيوانات، فأثار ضجة أكبر من رفيقه النافق منذ بداية ولاية بايدن.

فقد عض "ميجور" اثنين من موظفي البيت الأبيض بفارق أسابيع، إلى درجة أن صاحبيه أرسلاه لمتابعة دورات تدريب لمساعدته على التكيف مع حياته في البيت الأبيض.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top