أول ظهور لإريكسن بعد سقوطه المفزع: لن أستسلم

83e458ed-e409-4dae-833f-7624a8b9748c_16x9_1200x676-3.jpg

عقب سقوطه المفاجئ وإصابته بنوبة قلبية حبست أنفاس العالم، خلال مباراة الدنمارك وفنلندا في يورو 2020، ظهر الدنماركي كريتسيان إريكسن نجم منتخب الدنمارك علناً للمرة الأولى مؤكداً أنه بحال جيدة وموجها الشكر لكل الدعم الذي تلقاه.

ونشر اللاعب الشاب صورة له عبر تطبيق "إنستغرام" اليوم الثلاثاء، للمرة الأولى منذ الحادثة، وقد ظهر مبتسما في غرفته في مستشفى بالعاصمة الدنماركية كوبنهاغن. وأوضح أن عليه اجراء المزيد من الفحوصات الطبية، لكنه أكد أنه بخير.

بدورها نشرت صحيفة "لا غازيتا ديلو سبورت" الإيطالية تعليقا مقتضبا لنجم المنتخب الدنماركي، قائلا "شكرا لكم.. لن أستسلم.. أشعر بتحسن الآن، لكني أريد أن أفهم ما حدث، أريد أن أقول شكرا لكم جميعا على ما فعلتموه من أجلي".

سقوط مخيف

وسقط إريكسن، البالغ 29 عاما، يوم السبت الماضي على أرضية الملعب في الدقيقة 42 من زمن الشوط الأول للمباراة أمام فنلندا، عندما كان يستقبل الكرة من رمية تماس، من دون أي احتكاك مع أحد، إثر تعرضه لنوبة قلبية، وتدخل الطاقم الطبي على وجه السرعة لإجراء الإسعافات الأولية وإنعاشه، وسط دائرة شكلها زملاء اللاعب، في مشهد مفزع.

وبعد نحو عشر دقائق من سقوطه، تم نقل اللاعب على حمالة، رفقة الجهاز الطبي ولاعبي المنتخب الدنماركي، الذين بدا عليهم التأثر بشكل كبير، فيما قامت الجماهير المحلية بالتصفيق.

وتوقفت المباراة بعد هذا السقوط المروع، ثم استؤنفت بعد نحو ساعتين، بعد أنباء من قبل الاتحادين الأوروبي والدنماركي عن استقرار الحالة الصحية للاعب واستعادة وعيه.

ولاحقا انتهت المباراة بفوز تاريخي لمنتخب فنلندا (1-0) المشارك لأول مرة في نهائيات كأس أمم أوروبا لكرة القدم.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top