“الفأر البطل” كاشف المتفجرات يتقاعد عن العمل

ab119f2b-d276-42b2-ab4b-5278e01b33c0_16x9_1200x676-3.jpg

بعد خمس سنوات من نجاحه في اكتشاف الألغام الأرضية والذخائر غير المنفجرة في كمبوديا، تقاعد الفأر البطل "ماغاوا" عن العمل.

وكان هذا الفأر الإفريقي العملاق من أنجح القوارض التي تم تدريبها والإشراف عليها من قبل منظمة بلجيكية غير ربحية، هي منظمة "أبوبو"، للعثور على الألغام الأرضية وتنبيه البشر عليها حتى يمكن إزالة المتفجرات بأمان.

وساعد "ماغاوا" في تطهير أكثر من 141 ألف متر مربع من الأرض، أي ما يعادل حوالي 20 ملعب كرة قدم، واكتشف 71 لغماً أرضياً و38 قطعة من الذخائر غير المنفجرة، وفقا لمنظمة "أبوبو".

وفاز "ماغاوا" العام الماضي بأرفع وسام مدني خيري بريطاني يعطى للحيوانات وذلك بفضل شجاعته. وكان هذا تكريم مخصص حصرياً حتى الآن للكلاب.

قالت منظمة "أبوبو": "على الرغم من أن ماغاوا لا يزال في صحة جيدة، فقد وصل إلى سن التقاعد ومن الواضح أنه بدأ في التباطؤ. وقد حان وقت تقاعده".

وفي حين يمكن تدريب العديد من القوارض على اكتشاف الروائح والعمل في مهام متكررة للحصول على مكافآت غذائية، رأت منظمة "أبوبو" أن الفئران الإفريقية العملاقة هي الأنسب لإزالة الألغام لأن حجمها يسمح لها بالسير عبر حقول الألغام دون نسف المتفجرات، والقيام بذلك أسرع بكثير من البشر. كما أنها تعيش حتى 8 سنوات.

و"ماغاوا" جزء من مجموعة فئران تمت تربيتها لهذا الغرض. وولد "ماغاوا" في تنزانيا عام 2014، وفي عام 2016 انتقل إلى مدينة سيم ريب شمال غرب كمبوديا، ليبدأ حياته المهنية في الكشف عن القنابل.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top