في ظل الجائحة.. هذه الدولة على بعد خطوات من مناعة القطيع

6aac98e1-9447-4eaa-bc87-dd6e37e55454_16x9_1200x676-3.jpg

من المرتقب أن تتمكن المملكة المتحدة من الوصول إلى مناعة القطيع في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد خلال وقت قريب جدا، بعد تطعيم ما لا يقل عن 70% من البريطانيين ضد الفيروس.

ووفقا لما نقلت صحيفة "مترو" Metro الإنجليزية، فقد أشارت نماذج صممتها كلية "لندن" الجامعية إلى أن البلاد يجب أن تتجاوز عتبة مناعة القطيع نظرا لعدد الأشخاص المحصنين ضد العدوى، سواء بتلقي اللقاح أو التعافي من الإصابة بالفيروس.

ويشير تقرير نشرته الكلية مؤخرا إلى أنه من المفترض أن يمتلك ما لا يقل عن 73.4% من سكان بريطانيا أجساما مضادة لفيروس كورونا، بنهاية اليوم الجمعة.

وتعتبر نسبة 73% من السكان كافية، وفق الخبراء، للوصول إلى مناعة القطيع.

ورغم ذلك، أشار الخبراء إلى أن حاجز مناعة القطيع يتغير استنادا إلى مخاطر تناقل العدوى.

ويتوقع الخبراء انخفاض تناقل العدوى في البلاد بحلول الربيع، بينما يتوقعون انخفاض الوفيات المسجلة يوميا لتصل إلى مستويات متدنية بحلول نهاية شهر مايو القادم.

وفي مقابلة مع شبكة "سكاي نيوز" Sky News، قال البروفيسور في كلية "لندن" الجامعية، كارل فريستون، إن الأمر "أشبه برد فعل سلسلة. إذا نزعت فرصة انتشار الفيروس من شخص إلى أكثر من شخص فسوف يختفي".

ورغم ذلك، حذر فريستون من التسرع بتخفيف القيود المفروضة للحد من تفشي الفيروس في البلاد، وقال إن الأمر سيزيد سوءا.

"ذلك لا يعني القول إننا علينا أن نغير فجأة أسلوبنا في الانفتاح أو التباعد الاجتماعي"، وضح فريستون.

وأضاف أن "عتبة مناعة القطيع ذاتها ستعتمد على مخاطر الانتقال المعتمدة على أمور كالتباعد الاجتماعي".

وأظهر إحصاء لـ"رويترز" أن أكثر من 133.34 مليون نسمة أُصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى 3 ملايين و30,022.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top