كيف خرج القذافي من طرابلس وإلى أين لجأ؟ حارسه يروي

hclip111___hclip111_image_16x9_1200x676-2.jpg

كشف موسى إبراهيم الناطق باسم الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، وحارسه الشخصي خليفة فرج، في وثائقي من إنتاج "العربية" بعنوان "القذافي.. الأيام الأخيرة"، كيف خرج القذافي من طرابلس وإلى أين لجأ.

وقال موسى إبراهيم إن القذافي اضطر أن يخرج من طرابلس واختار الذهاب إلى سرت رغم أن كل الآراء المحيطة به كانت تدفعه إلى الذهاب إلى جنوب ليبيا باعتباره أصعب عسكريا وأسهل للدفاع عنه.

وفي هذا الصدد روى خليفة فرج الحارس الشخصي للقذافي قائلا: "تحركنا يوم 23 أغسطس على الساعة الثالثة ظهرا وكنا وقتها في شهر رمضان.. خرجنا من طرابلس متجهين جنوبا وقد صادفنا مشاكل واشتباكات مع شباب في الطريق لكنهم لم يكونوا متأكدين أن القذافي معنا".

واسترسل قائلا "أصيبت السيارة بحوالي 23 طلقة نارية، واصلنا السير بها لمسافة كيلو متر ونصف تقريبا ثم غيرنا السيارة بأخرى كانت موجودة عند صديق لنا استمرينا في المسير" .

ويسرد الوثائقي اللحظات الأخيرة لمقتل القذافي، وكيف تم دفنه، ومعلومات جديدة يرويها لأول مرة رفاقه الذين كانوا معه خلال أيامه الأخيرة وحتى يوم مقتله يوم 20 أكتوبر 2011.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top