الطلاق يطرق باب كيم كارداشيان وزوجها مغني الراب الأميركي 

7772b0db-b1bb-485b-8b97-d3f5caae5b35_16x9_1200x676-5.jpg

الانفصال بين الأزواج بالطلاق، يدق هذه الأيام على باب نجمة تلفزيون الواقع الأميركية Kim Kardashian ليدخل إلى ما كان قفصا ذهبيا قبل 6 سنوات، وينهي زواجها من الموسيقي كاني ويست، على حد ما نقل موقع Page Six عن مصادر وصفها بمطلعة.

قال الموقع التابع لصحيفةNew York Post الأميركية، إن البالغة 40 سنة عيّنت المحامية لورا وايسر المختصة بطلاق النجوم وتوابعه، لتمثلها لدى محكمة القضايا العائلية "فيما يتفاوض معها ويست حاليا للتوصل إلى تسوية" لذلك فالطلاق حتمي بين الزوجين، لا مفر منه، طبقا لما أشارت اليه مصادر أخرى أيضا، إضافة لما وجدته "العربية.نت" في أخبار سابقة يمكن اعتبارها مؤشرات واضحة، منها أن كارداشيان التي أنجبت 4 أبناء من Kanye West الأكبر سنا منها بثلاثة أعوام، لم تعد تظهر وخاتم الزواج بأصبعها، فيما أمضى زوجها مغني الراب كل إجازاته، ومنها ليلة رأس السنة، بمفرده في فيلا ومزرعة يملكها بولاية Wyoming الجبلية في الغرب الأميركي.

ويبدو أن خلافا نشأ منذ الآن بين الزوجين الشهيرين، يتعلق بمنزلهما في مدينةCalabasas بولاية كاليفورنيا، والذي أنفقا عليه أكثر من 60 مليون دولار، لأن كارداشيان التي لم تجد "العربية.نت" أي فيديو لا تظهر فيه بطريقة خادشة للحياء لتبثه مع هذا الخبر، تقريبا، تريد أن يبقى المنزل لها ولأطفالها بعد طلاقها إذا حدث هذه المرة، وهو ثالث طلاق، فقبل زواجها في 2014 من ويست الذي لم يقترن قبلها بأي امرأة، تزوجت عام 2000 بعمر 20 تقريبا، وبعد 4 أعوام انتهى زواجها من Damon Thomas بالطلاق، ثم تزوجت في 2011 من لاعب كرة السلة Kris Humphries وانتهى الزواج بعد عامين فقط.

وكانت كارداشيان الأرمنية الأصل، قررت هي وزوجها "العيش حياة منفصلة" بعد أن انزعجت من سلسلة تغريدات "تويترية" كتبها ويست عن والدتها Kris Jenner البالغة 65 سنة، أثناء تحضيره للترشح بالانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة "ومن وقتها لم يلتقِ الاثنان إلا مرات قليلة، آخرها قبل 3 أشهر" وفق ما نشر موقع Hollywood Life المختص أميركيا بأحبار النجوم، والمضيف أن الزوج المغني "يقضي الكثير من وقته في وايومنغ، وليس لديه نية بالعودة إلى بيت الزوجية، فيما لا تمانع هي بذلك وتتأقلم مع الوضع" بعكس ما أشيع قبل شهر، من أنهما كانا يكافحان للحفاظ على زواجهما بعيدا عن محاكم الطلاق.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top