“ميكي ماوس”.. قصة دبابة سوفيتية أضحكت الألمان

179eada0-4340-4ed0-a009-77bf7da9dca8_16x9_1200x676.jpg

يوم 22 من شهر حزيران/يونيو 1941، أطلق الألمان العنان لأكبر عملية غزو عرفها التاريخ حيث باشرت 154 فرقة عسكرية ألمانية تدخلها بالأراضي السوفيتية مدعومة بحوالي 600 ألف عربة عسكرية و4 آلاف دبابة إضافة لما يزيد عن 7 آلاف مدفع و3 آلاف طائرة حربية.

وخلال الأسابيع الأولى، انهارت الدفاعات السوفيتية بشكل سريع حيث أجبر السوفيت على التقهقر أمام التقدم التكنولوجي لآلة الحرب الألمانية التي تمكنت من أسر حوالي 400 ألف جندي سوفيتي منذ بداية العملية العسكرية. وإضافة لمعاناتهم من قيادة عسكرية غير مؤهلة وفاقدة للخبرة بسبب إقدام ستالين على إعدام كبار الجنرالات بالفترة السابقة، اضطر الجنود السوفيت في البداية لمقارعة الألمان بأسلحة متخلفة أثارت في الغالب سخرية الألمان.

وقد مثلت الدبابة السوفيتية بي تي 7 (BT-7) أحد هذه الأسلحة الرديئة التي اضطر الجنود السوفيت لاستخدامها حيث عجزت الأخيرة عن الصمود أمام دبابات بانزر 4 (Panzer IV) المجهزة بمدافع عيار 75 ملم.

تصميم الدبابة

وقد باشر السوفيت بإنتاج دبابة بي تي 7 في حدود منتصف الثلاثينيات. وعلى حسب تصاميم تلك الفترة، بلغ طول هذه الدبابة 5.66 مترا وقدّر عرضها بنحو 2.3 متر بينما استقر ارتفاعها عند مستوى 2.42 متر. من ناحية أخرى، امتلكت بي تي 7 دروعا تراوح سمكها ما بين 6 و20 ملم وبلغ وزنها 13.9 طنا. وفيما يخص التسليح، زودت الأخيرة بمدفع قتال رئيسي عيار 45 ملم ورشاشتين ديجياريوف (Degtyaryov) عيار 7.62.

في الأثناء، تميّزت دبابة بي تي 7 السوفيتية بسرعتها مقارنة بالعديد من دبابات تلك الفترة فقد زودت الأخيرة بمحرك بلغت قوته 32.37 حصانا وهو ما خوّل لها بلوغ سرعة قصوى تجاوزت الخمسين كلم في الساعة.

وأثناء الثلاثينيات، شاركت هذه الدبابة في أغلب الحروب السوفيتية فخاضت معارك خاسان وخالخين غول الحدودية ضد اليابانيين ما بين 1938 و1939. كما كانت ضمن الأسطول الحربي السوفيتي الذي اجتاح بولندا وتدخل ضد فنلندا ضمن حرب الشتاء ما بين عامي 1939 و1940.

دبابة أضحكت الألمان

وعلى الرغم من أدائها المتواضع خلال هذه العمليات العسكرية بالثلاثينيات، لم تكن دبابة بي تي 7 السوفيتية ندا لدبابات الجيش الألماني تزامنا مع بداية عملية بربروسا (Barbarossa) يوم 22 حزيران/يونيو 1941. فخلال الأشهر الأولى من الحرب على الجبهة الشرقية، دمّر الألمان ما يزيد عن ألفين من دبابات بي تي 7. فضلا عن ذلك، ترك الجنود السوفيت العديد من هذه الدبابات خلفهم أثناء انسحابهم حيث عانت بي تي 7 من مشاكل في الصيانة وتعطبت قبل بداية المعارك.

وخلال الفترة الأولى من الحرب، تحوّلت دبابة بي تي 7 لفريسة سهلة للألمان الذين سخروا منها وانفجروا ضحكا عند مشاهدتها بسبب مظهرها الغريب حيث لقّب الجنود الألمان دبابة بي تي 7 بدبابة ميكي ماوس (Mickey Mouse) لامتلاكها فتحتين ببرجها مما جعلها شبيهة بشخصية الفأر الشهير التي ابتكرها المخرج الأميركي والت ديزني (Walt Disney).

بداية من عام 1935، أنتج السوفيت حوالي 5 آلاف دبابة من نوع بي تي 7 قبل أن يتوقفوا عن صنعها عام 1940 بسبب تخلفها. وعلى الرغم من ذلك، لم يتردد المسؤولون السوفيت في إقحام هذه الدبابة بالعديد من المعارك طيلة فترة الحرب كما اعتمدوا على جانب من تصاميمها لإنتاج دبابة تي 34 (T34) الشهيرة.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top