دراسة أميركية تكشف سر طول العمر.. 85 وأكثر

1ee0b81b-98c6-4969-ab7c-b7f4bd7fe515_16x9_1200x676-1.jpg

كشفت دراسة أميركية جديدة نشرتها صحيفة "إكسبريس" Express أن المتفائلين من المرجح أن يعيشوا أطول من أولئك الذين لديهم نهج أكثر سلبية في الحياة. وأشارت الدراسة إلى أن الأشخاص الإيجابيين هم أكثر عرضة للعيش حتى سن 85 أو أكثر.

وتوصل الخبراء إلى هذا الاستنتاج باستخدام مجموعتين موجودتين من الأشخاص، الذين جُنّدوا لدراسات مختلفة تضمنت 70,000 امرأة في دراسة صحة الممرضات، و1500 رجل في دراسة صحة المحاربين القدامى.

وقُيّمت مستويات تفاؤلهم، بالإضافة إلى صحتهم العامة، وسُئلوا أيضا عن التمارين والوجبات الغذائية، بالإضافة إلى مقدار التدخين وشرب الكحول.

ووجدت الدراسة أنه في المتوسط، تمتع الرجال والنساء الأكثر تفاؤلا، بعمر أطول بنسبة 11% إلى 15%، وكانوا أكثر عرضة للعيش حتى 85 عاما مقارنة بالمجموعة الأقل تفاؤلا.

فيما كشف موقع Mayo Clini عن آثار التفكير الإيجابي والتفاؤل على الصحة العامة فيما يلي:

• إطالة العمر الافتراضي.

• انخفاض معدلات الاكتئاب.

• مقاومة أكبر لنزلات البرد.

• تحسين الصحة النفسية والجسدية.

• تحسين صحة القلب والأوعية الدموية وتقليل مخاطر الوفاة من أمراض القلب والأوعية الدموية.

• مهارات أفضل في التأقلم أثناء المصاعب وأوقات التوتر.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top