شاهد.. كيف تحولت المطاعم بزمن كورونا

adba354c-9883-4b9a-a17b-cfd35c863330_16x9_1200x676-2.jpg

بعد إعلان العديد من الدول الأوروبية تخفيف الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها مع انتشار فيروس كورونا، بدأت المرافق الحيوية في تطبيق تعليمات التباعد المجتمعي، وابتكر مطعم هولندي فكرة جديدة لإعادة زبائنه الذين آثروا البقاء في بيوتهم خلال الجائحة وذلك ببناء كبائن زجاجية منعزلة.

ورأى المطعم أنها قد تكون الحل الأنسب في خطوة جريئة وغير مفهوم جلسات المطاعم في زمن كورونا.

ووفقاً لموقع "دايلي ميل"، أقام مطعم Mediamatic Biotoop في جزيرة Oosterdok بأمستردام خمس غرف طعام زجاجية منفصلة مضاءة على ضوء الشموع، تقدم إطلالة جميلة على القناة.

ويأمل المطعم أن تسمح البيوت الزجاجية للزبائن بتناول الطعام بأمان مع الالتزام بتعليمات التباعد الاجتماعي. وسيسمح المطعم بتناول الطعام في الغرف الزجاجية فقط للأشخاص الذين يعيشون في نفس المنزل.

ويقوم المطعم حالياً باختبار التجربة الجديدة ويعتزم الاعتماد على قائمة طعام نباتية بالكامل عند حصوله على تصريح بالعمل. وحسب النظام الجديد، سيراعي النُدُل المرور بالأطباق مع المحافظة على مسافة آمنة.

جاء الإقبال الكبير على الفكرة ليعكس حالة الإحباط التي بدأ الكثيرون يعيشونها مع بداية الشهر الجاري مع احتمال أن تطالب الحكومات مواطنيها بالبقاء في منازلها لعدة أسابيع أخرى.

وفرضت هولندا الإغلاق منذ منتصف مارس. حيث تم إغلاق المدارس والمطاعم والمتاحف وحث الناس على العمل من المنزل والحفاظ على التباعد الاجتماعي في الخارج.

وجاء التخفيف التدريجي الأول بداية الأسبوع الماضي حيث استأنف الأطفال الصغار التدريب الرياضي. ومن المقرر إعادة فتح المدارس الابتدائية الأسبوع المقبل.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top