بسبب صورة.. خرجت احتفالاً برفع الحظر فماتت!

b8c2eb31-5a8a-4e65-beca-2869912447f5_16x9_1200x676-7.jpg

بعد أسابيع من الإغلاق إثر تفشي فيروس كورونا في تركيا، قررت السلطات في أنطاليا رفع الحظر عن الحركة، ما دفع فتاة عمرها 31 عاماً للخروج احتفالا بذلك إلى متنزه برفقة صديقها ولكنها لم تكن تعلم أن هذه الرحلة نهايتها مأساوية.

وفي التفاصيل، خرجت أوليسيا سسبيتسينا وهي من كازاخستان مع صديقها إلى متنزه دودان بأنطاليا، وذلك لالتقاط صور بجانب جرف مرتفع، لتنزلق وتتحول لحظة الاحتفال إلى نهاية مأساوية.

وبحسب التقارير، فقد صعدت أوليسيا، التي كانت تعمل كمرشد سياحي في المدينة على مدى السنوات الخمس الماضية، من فوق السياج الآمن في المتنزه، واتخذت وضعية لالتقاط صورة على حافة الجرف أمام شلالات خلابة، قبل أن تنزلق عن العشب، وتسقط عن ارتفاع ما يقرب من 35 مترا بحسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وسارع صديقها، الذي كان يلتقط الصور لها، إلى الاتصال بخدمات الطوارئ، التي سارعت إلى إخراج الفتاة من الماء، حيث تم نقلها إلى مشرحة معهد الطب الشرعي في أنطاليا لإجراء تشريح للجثة.

وقالت السلطات في أنطاليا إن وفاة المرأة الكازاخية كانت حادثة مؤسفة.

وكانت أوليسيا قد كتبت في حسابها على إنستغرام رسالة خاصة قالت فيها "سأعجب دائما بجمال الطبيعة.. هذه هي جنتي".

هذا وبلغ إجمالي إصابات فيروس كورونا في تركيا 122392 شخصا، وهي أعلى حصيلة إصابات خارج أوروبا والولايات المتحدة، ووصل عدد الوفيات إلى 3258، وفقا لما نشرته رويترز.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top