حدث في أميركا.. ارتدوا الكمامات أو أطلق النار!

21046f0f-8da2-495d-bcb7-c67072291e30_16x9_1200x676-4.png

في زمن كورونا، لا مجاملة في الصحة، وقد يصل الأمر للتهديد بارتكاب مجزرة إن اقترب الخطر، فقد اعتقلت الشرطة في فلوريدا رجلا هدد بتنفيذ إطلاق نار جماعي في أحد متاجر منطقته لاعتقاده أن الكثير من الزبائن لا يلتزمون بارتداء كمامات واقية من فيروس كورونا المستجد.

وأوقفت الشرطة روبرت كوفنر البالغ 62 عاما بعدما توعد في منشور على حسابه في فيسبوك بأنه "سيفرغ كل مشط رصاص يملكه" في متجر بابليكس في منطقته لأن قلة من الزبائن تضع الكمامات وتلتزم إجراءات الوقاية.

"سأتسبب بهلاككم"

فيما يبدو أن المسن ضاق ذرعا من عدم الالتزام فأضاف: "هل يتطلب الأمر إطلاق النار على بعض الأنانيين الحقيرين مثلكم في موقف السيارات لإيصال الرسالة؟".

وأضاف "ثقوا بي، الفيروس ليس الشيء الوحيد الذي يمكن أن يتسبب بهلاككم".

فيما قال بيان للشرطة في سيربينغ، على بعد 135 كيلومترا من أورلاندو، إن "هذه أوقات عصيبة، لكن لا توجد أعذار لتوجيه تهديدات كهذه"، مضيفا: "الأمر ليس دعابة أو مجرد مزاج سيئ. إنها جريمة سنأخذها دائما على محمل الجد، وسيذهب من يقوم بها الى السجن".

30 ألف دولار وإطلاق سراح!

ويعد قانون امتلاك الأسلحة في فلوريدا الأكثر تهاونا في الولايات المتحدة التي تشهد العديد من حوادث إطلاق النار الجماعية.

كما أدرجت متاجر الأسلحة النارية في قائمة الخدمات الأساسية مع انتشار الوباء، وحققت مبيعاتها أرقاما قياسية منذ آذار/مارس.

ووفقا للإرشادات الفيدرالية، توصي فلوريدا باستخدام الكمامات في الأماكن العامة لمنع انتشار الفيروس.

إلى ذلك، وجهت الشرطة إلى كوفنر الاتهام بالتهديد بتنفيذ إطلاق نار جماعي، لكن تم الإفراج عنه لاحقا بكفالة بلغت 30 ألف دولار ومصادرة أسلحته، وفق ما قال متحدث باسم الشرطة لوكالة فرانس برس.

يشار إلى أن الولايات المتحدة سجلت حتى اليوم 36 ألف وفاة بفيروس كورونا المستجد، فيما سجلت فلوريدا وحدها حتى الآن أكثر من 24 ألف إصابة و680 وفاة.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top