أبلغوه بوفاة والدته.. فكانت المفاجأة!

d248221f-6317-49ed-b0fb-d23e1d14d3e5_16x9_1200x676-6.jpg

أبلغ مستشفى محلي أحد سكان مدينة صغيرة في جمهورية مقدونيا الشمالية أن والدته توفيت، فراح ينظم مأتماً لها واتصل بالكاهن والعائلة، قبل أن يتبين أن ذلك لم يحدث على ما ذكرت محطة "تي في 24" التلفزيونية.

وأوضح بلاغويتشه دونتشيف أنه تلقى اتصالاً من المستشفى الحكومي في كوتشاني في شرق البلاد، يبلغه أن والدته البالغة 58 عاماً والتي تعاني مشاكل صحية خطرة، توفيت من دون أن يكون السبب فيروس كورونا.

كما باشر فوراً ترتيبات المأتم، متصلاً بشركة دفن الموتى وطابعاً ورقة النعي، التي تلصق في مدن مقدونيا الشمالية الصغيرة على أعمدة الإنارة في الشارع.

لكن عندما حضر إلى المستشفى لنقل جثمان والدته، أبلغته الإدارة أنها لا تزال على قيد الحياة.

ضغط نفسي كبير

وأوضح للمحطة التلفزيونية "عندما ذهبنا لتسلم الجثمان قيل لنا إنهم لا يجدونه. ومن ثم أبلغونا أنها لا تزال على قيد الحياة. أثار هذا الأمر الذي لا يصدق، ضغطاً نفسياً كبيراً".

وفي بيان، قال المستشفى إنه لم يحدد بعد سبب الخطأ الحاصل مضيفاً أن السلطات فتحت تحقيقاً في القضية.

وأوضح البيان أن المريضة أنعشت بعدما أدخلت في وضع خطر جداً إلى المستشفى الاثنين ولا تزال تخضع للعلاج فيه.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top