شبح كورونا بكوريا الشمالية.. استعمل حماماً عمومياً فأعدم!

bc30d4eb-21c7-45a5-8f61-501658d9876c_16x9_1200x676.jpg

بتصرف لا يصدق، أعدمت السلطات الكورية الشمالية، الخميس، مسؤولا تجاريا بسبب ذهابه إلى حمام عمومي بينما كان من المفترض أن يكون في الحجر الصحي، وفقا لما أفادت به صحيفة "ديلي ميل" نقلا عن إعلام كوري جنوبي.

في التفاصيل، ذكرت الصحيفة أن المسؤول التجاري تم إلقاء القبض عليه وأُطلق عليه الرصاص مباشرة بعد مخاطرته بنشر العدوى من خلال زيارة الحمام العمومي، حيث سبق أن وضع المسؤول التجاري في العزل بعد عودته من رحلة إلى الصين.

فيما لم يتم تأكيد حالات إصابة في كوريا الشمالية بعد من قبل المسؤولين، كما لم يتم الإبلاغ عنها إلا في النسخة الإنجليزية لصحيفة كوريا الجنوبية "جونغ أنغ إيلبو".

كما لم ترد تقارير بعد عن ظهور أي حالات إصابة بالفيروس في بيونغ يانغ، بيد أن خبراء يقولون إن وجوده في البلاد قد يمثل كارثة، بسبب النقص المزمن للإمدادات الصحية وفقر البنية التحتية للرعاية الصحية.

242 وفاة في يوم واحد

يذكر أن الصين كانت أعلنت عن قفز عدد الوفيات وحالات الإصابة الناجمة عن كورونا في الصين، الخميس، بشكل كبير مع تسجيل 242 حالة وفاة في يوم واحد في هوبي، إضافة إلى 15 ألف إصابة.

وبعد إعلان السلطات عن الأرقام الجديدة، بلغ عدد المتوفين 1355 شخصاً على الأقل، والمصابين نحو 60 ألفاً.

إلى ذلك، أكدت لجنة الصحة بهوبي، في تحديثها اليومي، حدوث 1840 إصابة جديدة في هذه المقاطعة.

وتزامنت هذه القفزة في الحصيلة مع إعلان مسؤولين محليين إعادة تغيير طريقة تشخيص حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19".

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top