طموحها اللقب.. مكسيكية بلا ذراعين تكسر قواعد الجمال

0f27bf08-dd40-4371-8f51-5cb50bec637e_16x9_1200x676.png

عارضة الأزياء المكسيكية آنا جابريلا مولينا التي ولدت بلا ذراعين قررت أن تتحدى المفاهيم التقليدية لجاذبية الجسم، بخوضها تجربة الترشح لانتخابات ملكات الجمال، آملة الفوز باللقب في مسقط رأسها بولاية فيراكروز.

قدماها الحل!

في التفاصيل، أوضحت مولينا خريجة علم النفس التي يبلغ عمرها 24 عاما الأسبوع الماضي أن قبول حالتها كان صعبا، ولكنها أرادت أن تكون قدوة للآخرين المصابين بإعاقة.

وقالت العارضة: "نجحت في التغلب على كل شيء صادفني في حياتي كلها"، مؤكدة أن ولادتها دون ذراعين لم تمنعها من تناول الطعام أو استخدام الهاتف المحمول أو الكتابة بقدميها.

ومن المفترض أن تشارك مولينا في مارس/آذار بمسابقة ملكة الجمال في ولاية فيراكروز المطلة على خليج المكسيك والتي يبلغ عدد سكانها أكثر من 8 ملايين نسمة.

وفي حالة فوزها ستتأهل لمسابقة ملكة جمال المكسيك في يونيو/حزيران.

كما أعلنت أنها ستواجه نفس الاختبارات مثل الجميع وستجتازها، قائلة: "أشعر كأي شخصي آخر طبيعي لأنني عشت حياتي على هذا النحو، ولذلك فبالنسبة لي إعاقتي ليست قيدا.. على العكس".

وتعطي مولينا محاضرات تحفيزية وتعمل أحيانا عارضة أزياء.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top