ماجد رجل أعمال ناجح في شركته، لكنه في البيت إنسان كئيب لأنه يتعرّض باستمرار لنكد زوجته التي تعمد إلى إثارة غضبه لدى كل شاردة وواردة. تزوّج منذ عشر سنوات، عندها تعرّف إلى طباع زوجته الحادة واعتقد متوهماً أنه قادر على حماية نفسه من سلوكها الغريب متسلحاً بمنطق التجاهل الدائم. لكنّه كان على خطأ، إذ ما لبث أن شعر بآلام غريبة في جسده كصداع دائم، وأوجاع في أسفل الظهر، ونوبات قلق تمنعه من النوم.

المصدر الأصلي للمقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *