يترك هجران الحبيب لنا جرحاً عميقاً في نفسنا يؤثر في صحتنا العقلية، علماً أن الطب النفسي لا يعترف بهذه الحالة بشكلٍ كافٍ، تماماً مثل الصدمة المعقدة غير الواردة كتشخيصٍ في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية.

المصدر الأصلي للمقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *