الاستحمام بالماء البارد قد يؤدي للتسمم.. تحذير من طبيب روسي

f19ebbee-958c-4624-bbef-88f697b77cb1_16x9_1200x676-4.jpg

حذر خبير روسي من الاستحمام بالماء البارد، مؤكداً أنه ليس دائما مفيدا وصحيا.

وبحسب ما نقلت وسائل الإعلام الروسية عن الدكتور فلاديمير خوروشيف، طبيب جراحة القلب والأوعية الدموية، فإنه في الموسم الدافئ يحاول الكثيرون الاستحمام بالماء البارد أو غسل شعر الرأس بالماء البارد. ولكن، هذا ليس أفضل خيار للصحة. لأنه يمكن أن يؤدي ليس فقط إلى تشنجات في الأوعية الدموية، بل وأيضا لتسمم الجسم.

وأضاف: "إن الجزء الأكبر من جميع الأوعية الدموية في أجسامنا هي عبارة عن شعيرات دموية مختلفة المستوى. فإذا اضطر الشخص إلى الاستحمام بالماء البارد لفترة طويلة، فسوف يؤدي هذا إلى تشنج شعري قوي وإفقار تدفق الدم في الشعيرات الدموية، خاصة في الأنسجة الرخوة، بدءا من الأنسجة تحت الجلد. وكلما وقف الشخص تحت دوش بارد، تزداد خطورة إصابته بالبرد، حيث يؤدي تشنج الشعيرات الدموية لفترات طويلة إلى الجوع الأكسجيني، وتتشبع الأنسجة الرخوة بمنتجات ناقصة الأكسدة، ما يؤدي إلى تسمم قوي يؤثر في الأعضاء الحيوية – الدماغ والقلب والكبد والبنكرياس".

ووفقا للطبيب الروسي، لا ينصح بالوقوف تحت دوش الماء البارد أكثر من 3-4 دقائق. وبالنسبة للأشخاص الذين يعانون من سوء حالتهم الصحية تجنب هذه العملية تماما.

وقال: "يمكن للشخص أن يقف تحت دوش الماء البارد مدة لا تزيد عن 3-4 دقائق. لأن البقاء فترة أطول يشكل خطورة على الصحة. وإذا كان الشخص يعاني من مشكلات صحية في القلب وتصلب الشرايين، فعليه تجنب الاستحمام بالماء البارد ، لأنه يشكل خطورة على حياته".

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    scroll to top