الذاكرة السياسية.. القذافي طلب عودة المنشقين مقابل العفو عنهم

43ec7b45-bb26-469a-9bf5-c011f2e37c04_16x9_1200x676.jpg

في الحلقة الثانية من سلسلة مع "الذاكرة السياسية"، نفى الطيب الصافي الطيب، آخر نائب رئيس حكومة في عهد الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، أن تكون اللجان الثورية قد ارتكبت عمليات اغتصاب بحق سيدات معارضات لنظام القذافي، كما أشيع.

وكشف أن القذافي كان يطلب من مساعديه الاتصال بالمنشقين في العام 2011 ويدعوهم للعودة إلى مناصبهم مقابل العفو عنهم.

وقال إن بعض المنشقين تجاوب مع هذه الدعوات وعاد، والبعض الآخر رفض.

أما عن مكالماته الهاتفية مع القذافي التي سربت إلى مواقع التواصل فقال "استُخدمت مكالماتي المسجلة في شكل غير سليم، وتم تسريب أخبار ملفقة إلى الإعلام لتأجيج الرأي العام. وفي الحلقة يتحدث الطيب عن انقلاب القذافي الذي يعرف بثورة الفاتح ومشاريع التنمية في ليبيا بين عامي 1969 و1977 التي توقفت لاحقا بسبب تراجع أسعار النفط لتعود مجددا وبزخم أكبر في العام 2008".

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    scroll to top