قصة القلادة الذهبية التي تسلمها ماكرون أثناء تنصيبه لولاية ثانية

2d56c1f7-78a3-40c4-90c9-6a148f2b9b73_16x9_1200x676.jpg

أثناء تنصيبه لولاية ثانية تستمر 5 سنوات، اليوم السبت، تسلم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وسام جوقة الشرف الوطني، وذلك خلال مراسم أقيمت في قصر الإليزيه.

يُذكر أن ماكرون هو أول رئيس يفوز بولايتين متتاليتين منذ عقدين.

ومثله مثل جميع الرؤساء، تم خلال المراسم تقليد ماكرون بوسام "جوقة الشرف الوطني"، وهو قطعة رمزية للغاية، تعتبر جوهرة الجمهورية، وترمز إلى "استمرارية الدولة".

والوسام عبارة عن قلادة مصنوعة من الذهب الخالص تزن 952 غراما، وهي مقدمة على وسادة حمراء. مكون من 16 رابطا، كل رابط يمثل نشاطا رئيسيا للمجتمع الفرنسي، ويحتوي على حرفين في الوسط "HP"، وتعني "Honneur et patrie" أي "الشرف والوطن".

يُذكر أن قلادة وسام "جوقة الشرف الوطني" هي علامة على المسؤولية الكبيرة التي يحملها رئيس الجمهورية المنتخب حديثا.

وفاز ماكرون بولاية رئاسية ثانية الشهر الماضي، لكنه سيحتاج إلى أغلبية في البرلمان حتى يتمكن من المضي قدماً في سياسات تشمل رفع سن التقاعد إلى 65 عاماً من 62 حالياً، وهو ما يعارضه اليسار واليمين على حد سواء.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top