ارتفاع حصيلة انهيار مبنى في الصين إلى 53 قتيلا

bb2bc386-8d96-427d-b357-259935977ff2_16x9_1200x676.jpg

ارتفعت حصيلة انهيار مبنى في الصين إلى 53 قتيلاً، بحسب ما أفادت شبكة "سي سي تي في" التلفزيونيّة الرسميّة الجمعة، بعد قرابة أسبوع على سقوط المبنى الذي كان يضمّ فندقاً وشققاً وداراً للسينما.

وانهار المبنى المؤلّف من ثماني طبقات في 29 نيسان/أبريل في مدينة شانغشا (وسط البلاد) لأسباب لا تزال مجهولة. وكانت السلطات أشارت في حصيلة سابقة إلى وجود 26 قتيلا، لكنّ عدد القتلى ارتفع بعد العثور على مزيد من الجثث. وأشارت شبكة "سي سي تي في" إلى أن أعمال الإنقاذ "انتهت" الآن.

وتمكن عناصر الإنقاذ من العثور على الناجين بمساعدة من الكلاب البوليسية وأجهزة رصد مؤشرات الحياة وطائرات مسيّرة، إضافة إلى الوسائل التقليدية التي تقوم على الصراخ وإحداث الجلبة، بحسب شينخوا.

وكان مسؤول محلي أوضح أنّ آخر شخص تمّ انتشاله على قيد الحياة هو امرأة أُخرجت فجر أمس الخميس بعد أن ظلّت عالقة تحت الأنقاض 6 أيام.

وبحسب قناة "سي سي تي في"، فإنّ هذه المرأة كانت تدرس على سريرها حين انهار المبنى وتمكنت من البقاء على قيد الحياة طوال هذه الفترة بفضل بعض الماء الذي كان بحوزتها وبطانية حمتها من البرد.

وأوقِف 11 شخصا، بمن فيهم صاحب المبنى وفريق من المفتّشين الأمنيين، في إطار حادثة انهيار المبنى، وفقا للسلطات في شانغشا.

وتشهد الصين بانتظام كوارث من هذا النوع، وغالبا ما تُظهر التحقيقات التي تُجرى لاحقا، عدم الامتثال لمعايير البناء.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top