المنزل سيكون أكثر تكدساً.. وزير بريطاني يستعد لاستضافة أسرة أوكرانية

36eededd-6fcb-41f9-aeb5-461aaf82f06e_16x9_1200x676-2.jpg

قال وزير النقل البريطاني غرانت شابس اليوم الجمعة إنه أجرى استعدادات لاستقبال أسرة من اللاجئين الأوكرانيين تواصلت معه على موقع فيسبوك، وهي مؤلفة من طفل عمره ستة أعوام وأم وجدة بالإضافة إلى ماكس، كلب الأسرة.

كان شابس واحدا من أكثر من 100 ألف بريطاني شاركوا في برنامج حكومي تستضيف بموجبه أسر بريطانية الفارين من الحرب في أوكرانيا حيث يوفرون لهم المأوى لستة أشهر على الأقل.

وجرى الإعلان عن هذا البرنامج هذا الشهر بعد أن وجه منظمو حملات ونواب معارضون انتقادا شديدا للأسلوب الذي انتهجته الحكومة في السماح بدخول اللاجئين إلى بريطانيا.

وأصرت بريطانيا على إجراء فحص أمني للقادمين من أوكرانيا وحصولهم على تأشيرات قبل الدخول، بينما اتخذ الاتحاد الأوروبي الذي يشترك في حدوده البرية مع أوكرانيا إجراءات أقل تشددا.

وقال شابس إن هناك مشاكل متعلقة بالتأشيرات ينبغي حلها مع الأسرة التي تواصلت معه، لكنه يتطلع لاستقبالها في منزله في أسرع وقت.

وأضاف في تصريحات أدلى بها لبرنامج "صباح الخير يا بريطانيا" الذي تبثه قناة آي.تي.في "تحدثنا في الأسرة عن هذا، ويعني ذلك بالطبع أن المنزل سيكون أكثر تكدسا ومساحة أقل لمكتب يمكن المذاكرة عليه".

وأضاف "لكن عندما ننتهي من مناقشاتنا في كل مرة نقول: لكن انظروا ماذا يحدث لهؤلاء.. انظروا ماذا يحدث لوطنهم".

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top