600 فعالية يقدمها أطباء.. 800 أم تتفاعل مع مبادرة أطفال أصحاء

f4414af1-a439-45f6-b8f5-a11e88b76d5d_16x9_1200x676-1.jpg

فعالية اجتماعية احتضنت أكثر من 800 ضيف من الأمهات ضمن مبادرة "أطفال أصحاء لمستقبل واعد" التي يرعاها مؤتمر القمة الدولي السنوي السادس لأمراض الأطفال، الذي انطلقت فعالياته في مدينة الحبتور بدبي، تحت رعاية الشيخ مانع بن محمد آل مكتوم، بدعم من اتحاد جمعيات طب الأطفال العربية، وبمشاركة عدد من الخبراء والمختصين من المنطقة والعالم، وحضر المؤتمر نحو ألف طبيب من الإمارات.

مشاكل النطق في التأهيل الدراسي

وخلال المؤتمر، قدم نخبة من أهم الأطباء المتخصصين على مستوى العالم في أمراض الطفل محاضرات وورش عمل واستشارات حية للحضور تضمنت التوعية بالتغذية السليمة وعلاقة مشاكل النطق في التأهيل الدراسي، إلى جانب علاجات جديدة في المشكلات الوراثية النادرة التي يعاني منها الصغار خاصة حديثي الولادة.

50 مؤسسات طبية تدعم الأمراض النادرة

وأكد الدكتور إسلام البارودي رئيس المؤتمر، في حديثه لـ"العربية.نت" على أهمية زيادة الوعي والمعرفة الطبية بشكل عملي عميق كون المعرف تعني التشخيص الدقيق والعلاج الناجح والإلمام بتفاصيل تطور الحالة المرضية لدى الأطفال، مشيراً إلى أن المؤتمر يقدم أحدث الأبحاث والعلوم الطبية المتعلقة بعلاج أمراض الطفل، حيث تشارك فيه نحو 50 مؤسسة طبية تدعم الأمراض النادرة ومشاكل التوحد وصعوبة النطق واعتلالات الجهاز الهضمي والوظيفي، إلى جانب تقديم نصائح لاندماج الأطفال من ذوي الهمم في المجتمع.

يوغا في الصحراء

وكشف د. البارودي أن المؤتمر ينظم مبادرة مجتمعية بعنوان صوت مؤتمر القمة الدولي، ستشهد أكثر من 800 ضيفة من الأمهات يتفاعلن بشكل مباشر مع أطباء متنوعي التخصصات من كل إمارات الدولة ضمن جلسة حية يقدم فيها الأطباء استشارات خاصة للحضور عن كل ما يتعلق بأمراض ومشاكل الطفل لضمان الاستفادة للجميع. ما يقيم تجمعاً عائلياً كبيراً في الصحراء للضيوف، لتطبيق فكرة التأمل ورياضة اليوغا التواصل مع الطبيعة بدون هواتف أو أدوات تواصل اجتماعي، إضافة إلى تنظيم رحلة إلى إكسبو دبي لتعريف ضيوف المؤتمر من أطباء وخبراء ومتخصصين وممثلي الشركات والمؤسسات الطبية عن أجواء الحدث العالمي الذي يحتضن فعاليات متنوعة وسط أجواء ثقافية وإبداعية مبهرة.

2000 شخص في ضيافة 600 فعالية

وحسب د. البارودي، فإن المؤتمر يكتسب أهمية دولية بكونه يجمع مئات من أطباء الأطفال العرب والأجانب في مختلف التخصصات من منطقة الشرق الأوسط والخليج والعالم، مشيراً إلى أن المؤتمر يشهد هذه العام حضوراً لافتاً وصل إلى 2000 شخص، كما تضمن أكثر من 600 فعالية تتنوع بين محاضرات يقدمها خبراء ومتخصصون وورش عمل وجلسات اجتماعية مفتوحة حضرتها مئات الأسر والأمهات.

وقال د. البارودي إن المتوقع من المؤتمر هذا العام أن يخرج بتوصيات طبية مهمة حول علاج أمراض الكلى والأمراض النادرة ومشكلات النطق لدى الأطفال، وسيتم طباعتها في كتيب يتم توزيعه على الحضور والزوار للاستفادة من مخرجات ونصائح الأطباء المتخصصين.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top