صور لما ألحقته القوات الأوكرانية من خسائر بالروس

1f7faa84-4d8d-4d14-874b-f3a06ff2ed56_16x9_1200x676.png

السيطرة التي كانت للقوات الروسية في اليوم الأول من غزوها لأوكرانيا أمس الخميس، جعلت قلة يتوقعون خروج الأوكرانيين منتصرين من حرب دموية، غير متكافئة وقد تطول. مع ذلك، ألحقت قواتهم "خسائر فادحة بالروس" وفقا لما يمكن استنتاجه من جردة نقلتها وسائل إعلام غربية عن الجيش الأوكراني، وفيها أنه دمر أكثر من 30 دبابة، وتقريبا 130 عربة مدرعة، وأسقط 7 طائرات و6 هليكوبترات، وأسر جنودا بالعشرات.

في الجردة، أن المعارك كانت لا تزال مستمرة قرب العاصمة، كييف، وعلى معظم الحدود الشمالية مع بيلاروسيا، حيث مدينة Luhansk وجارتها Donetsk في الشرق، وأيضا حول مدينة Kherson الشهيرة بمينائها الهام على البحر الأسود ونهر Dneiper الموصوف بأنه أهم نهر في أوروبا الشرقية، إضافة إلى مدينة Odessa على البحر الأسود، وحول مدينة Mariupol الهامة كمنفذ على بحر "أزوف" بالجنوب الشرقي الأوكراني.

وبين ما تم إسقاطه، نجد 4 مروحيات هجومية، طراز KA-52 Alligator خلال معركة للسيطرة على مهبط مطار Hostomel العسكري قرب كييف، حيث أجبرت القوات الأوكرانية مروحية خامسة على الهبوط اضطراريا في الميدان تحت نيران كثيفة وتحطمت على الأرض، ثم امتلأ الجو فوق العاصمة بعد منتصف النهار بسرب من 20 هليكوبتر روسية قصفت المهبط. إلا أن القائد العام للقوات المسلحة الأوكرانية، فاليري زالوغني، لم يذكر بما نشره في "فيسبوك" فجر اليوم الجمعة، ما إذا تمكن الروس من السيطرة على المهبط القريب من كييف 4 كيلومترات فقط.

ودمرت القوات الأوكرانية عشرات الدبابات، منها 15 طراز T-72 الشهيرة، بصواريخ من طراز Javelin PTRK الأميركية المضاد للدبابات، وأسرت طواقمها من الجنود معظمها قرب مدينة Glukhov في الشرق. كما دمرت وأتلفت عددا من عربات النقل المدرعة على طول الحدود الشرقية والشمالية، إضافة إلى تدمير 5 مركبات وسيارة أثناء القتال عند نقطة "فيستوبوفيتش- رودنيا" الحدودية بين أوكرانيا وبيلاروسيا. كما قبضت القوات المحلية على 4 جنود روس آخرين، هم طاقم مركبة قتالية طراز BMP قرب "لوهانسك" وتم تصويرهم وهم مستلقون ووجوههم للأسفل، بينما ظهرت ستراتهم مرفوعة فوق رؤوسهم بعد أسرهم.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    scroll to top