كورونا.. فاوتشي يدعو الأميركيين إلى إلغاء احتفالات رأس السنة

c5d0ec07-684d-4799-82da-d8ebca5f6ad5_16x9_1200x676.jpg

دعا مدير المعهد الوطني الأميركي للأمراض المعدية أنتوني فاوتشي، الأميركيين إلى إلغاء الاحتفالات بعيد رأس السنة، في ظل الانتشار المتزايد لمتحور أوميكرون من فيروس كورونا.

وقال فاوتشي للأميركيين: "إذا كنتم مطعمين وحاصلين على الجرعات المعززة من اللقاح المضاد لكورونا، فلا مانع من حضور تجمع عائلي صغير بمناسبة رأس السنة.. أما إذا أردتم حضور حفلة ليلة رأس السنة بمشاركة 30 إلى 50 شخصا دون معرفة حالات التطعيم، فأوصي بشدة عدم المشاركة والابتعاد عن هكذا احتفالات".

وحذر العالم الأميركي في وقت سابق من أن حالات الإصابة بمتحور فيروس كورونا "أوميكرون" ستستمر في الارتفاع.

وقال فاوتشي خلال حلوله ضيفا على قناة "إي بي سي" الأميركية: "نظرا لأن متغير أوميكرون ينتشر بسرعة في جميع أنحاء البلاد، فإن حالات المصابين بكورونا ستستمر على الأرجح في الارتفاع".

وأضاف: "كل يوم ترتفع الحالات أكثر وأكثر.. كان المعدل الأسبوع الأخير نحو 150 ألفا، ومن المرجح أن يرتفع كثيرا".

ثم عاد ليؤكد أنه "على الرغم من أن الدراسات الحالية تظهر أن أوميكرون أقل حدة وشدة، إلا أننا لا يجب أن نشعر بالرضا في هذا الصدد".

تجنب مخالطة أي فرد غير ملقح

وتأتي دعوة فاوتشي، في أعقاب دعوة العديد من المسؤولين إلى تجنب مخالطة أي فرد غير ملقح ضد الوباء أو حتى إلغاء التجمعات للعام الثاني على التوالي.

وأفادت جامعة جونز هوبكنز الأميركية بارتفاع إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في العالم إلى أكثر من 279.4 مليون إصابة، وإجمالي الوفيات إلى نحو 5.4 مليون وفاة.

وتصدرت الولايات المتحدة قائمة الدول من حيث عدد الوفيات جراء الفيروس بـ816.463 حالة وفاة، وبلغ إجمالي الإصابات فيها 52.092.894.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top