شركة بريطانية: علاجنا لكورونا فعّال ضد أوميكرون

c241634e-4a47-4f10-a569-9259b5fbb7af_16x9_1200x676-2.jpg

قالت شركة الأدوية البريطانية غلاكسو سميثكلاين "جي. إس. كيه" الخميس، إن تحليلات معملية لعلاجها المضاد لكورونا، القائم على الأجسام المضادة والذي تطوره بالتعاون مع شريكتها في الولايات المتحدة "فير"، تشير إلى أن العقار فعّال ضد المتحور الجديد من الفيروس أوميكرون.

وقالت الشركة البريطانية في بيان، إن الاختبارات المعملية بجانب دراسة أجريت على حيوانات الهامستر تُظهر أن مزيج الأجسام المضادة في علاجها "سوتروفيماب" فعّال ضد فيروسات تم تخليقها بطريق الهندسة الحيوية بحيث تحمل عدداً من الطفرات المميزة لمتحور أوميكرون.

وتعمل الشركتان على تطوير ما يسمى بـ"الفيروسات الكاذبة" التي تحمل نفس الطفرات الرئيسية في كل النسخ المتحورة التي يشبته أنها ظهرت من فيروس كورونا حتى الآن. وتجري الشركتان اختبارات معملية حول قدرة "سوتروفيماب" على التأثير عليها.

وقال هربرت فيرجين، كبير المستشارين العلميين في شركة "فير": "لقد تابعنا بعناية كل طفرة قد تكون مهمة.. ومع ظهور هذا المتحور الجديد، وجدنا أن الطفرات التي أجرينا اختبارات عليها حتى الآن ليس لها تأثير كبير على سوتروفيماب".

وأقرت هيئة تنظيم الأدوية في بريطانيا الخميس، استخدام "سوتروفيماب" للمصابين بكورونا الذين يعانون من أعراض خفيفة إلى متوسطة والمعرضين لخطر الإصابة بأعراض حادة.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top