بعد ضرب زوجته عاملتين بمتجر.. بلجيكا تسحب سفيرها في سيول

8c5dfded-0fa4-4930-9292-1e53370a2553_16x9_1200x676-5.jpe

استدعت بلجيكا سفيرها في كوريا الجنوبية إلى بروكسل وسط غضب عام من اعتداء زوجته على موظفتين في متجر بالعاصمة سيول.

وقالت سفارة بلجيكا في منشور على موقع "فيسبوك": "وزيرة خارجية البلاد صوفي ويلميس اتخذت قراراً بأن من مصلحة العلاقات الثنائية إنهاء فترة عمل السفير بيتر ليسكوهير هذا الصيف بعد أن كان سفيراً في سيول لمدة ثلاث سنوات".

ولم تقدم السفارة في منشورها الذي نشرته اليوم الاثنين موعد انتهاء ولاية ليسكوهير، كما لم تعلن هوية خليفته.

وأضافت السفارة: "بينما خدم ليسكوهير بلاده بإخلاص، فإن الوضع الحالي لا يسمح له بمزيد من أداء وظيفته بطريقة هادئة".

وقالت السفارة إن الحكومة البلجيكية رفعت أيضاً الحصانة الدبلوماسية عن زوجة ليسكوهير، شيانغ شيويه تشيو، حتى تتمكن الشرطة الكورية الجنوبية من التحقيق معها.

مع ذلك، قالت وزارة الخارجية في كوريا الجنوبية، إن حصانة زوجة السفير تم التنازل عنها جزئياً فقط، وما زالت تتمتع بالحماية من المحاكمات الجنائية.

وكان ليسكوهير قد قدّم اعتذاراً نيابة عن زوجته في وقت سابق هذا الشهر، قائلاً في مقطع فيديو على موقع "إنستغرام": "ربما كانت لديها أسباب للغضب من الطريقة التي عوملت بها في هذا المتجر، لكن ارتكاب عنف جسدي أمر غير مقبول تماماً".

من جهتها، قالت السفارة البلجيكية في سيول، إن شيانغ التقت بالعاملتين بالمتجر واعتذرت لهما.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top