طريقة فريدة للتحايل على قرار العزل الجماعي في فرنسا

d716dee3-e167-4002-ad8b-045102f185ff_16x9_1200x676.jpg

بعد قرار العزل الجماعي الذي سنّته الحكومة الفرنسية منذ يوم الجمعة الفائت، والذي يجبر أصحاب المتاجر التي تبيع السلع غير الأساسية على إغلاق أبواب متاجرهم، اضطرت إحدى السيدات التي تبيع الملابس في مدينة دييب شمال غرب فرنسا إلى بيع السكاكر والحلويات، في طريقة فريدة للتحايل على قرار العزل الجماعي في فرنسا، وذلك لتجنب إغلاق أبواب متجرها أمام الزبائن.

يُذكر أن قرار الإغلاق لا يشمل المحلات التي تبيع الحلويات والزهور، وكذلك صالونات الحلاقة والمكتبات.

وأعلنت وزارة الصحة الفرنسية، يوم السبت، ارتفاع عدد المصابين بفيروس كوفيد-19 في وحدات العناية المركزة في المستشفيات 66 شخصا، ليصبح 4353 فيما يعد رقما مرتفعا جديدا في عام 2021.

واستمر ارتفاع عدد الحالات الإيجابية الجديدة بشكل مطرد بعد تسجيل 35,327 حالة ليصل العدد إلى 4.25 مليون بعد زيادة قدرها 35.088 يوم الأربعاء.

وقالت الوزارة في بيان منفصل، إنه بحلول يوم السبت تلقى 6.14 مليون شخص الجرعة الأولى من لقاح كوفيد-19، وهو ما يمثل 9.2% من إجمالي السكان و11.7% من السكان البالغين.

وبدأ يوم السبت سريان عزل عام لمدة شهر على ما يقرب من ثلث الفرنسيين مع استهداف الحكومة احتواء انتشار الفيروس في منطقة باريس ومناطق بشمال فرنسا.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top