“لطرد الأرواح الشريرة”.. امرأة تضرب طفلة حتى الموت

fba40af3-6b90-40c6-8d9a-244334e8b4a0_16x9_1200x676-1.jpg

أوقفت الشرطة في سريلانكا، الأحد، امرأة تصف نفسها بأنها "طاردة للأرواح الشريرة" بعد وفاة فتاة في التاسعة تعرضت للضرب المبرح في إطار أحد الطقوس التي تمارسها.

إلى ذلك، قال الناطق باسم الشرطة أجيث روهانا، إن المرأة التي لم يفصح عن اسمها متهمة بضرب الطفلة تكراراً بعصا بحجة أن هذه هي الطريقة الوحيدة لإخراج شيطان استحوذ على الطفلة.

وكان والدا الطفلة اصطحباها إلى هذه المرأة في قرية ميغاواتي بالقرب من العاصمة كولومبو. وتنبّه الجيران إلى نداءات الاستغاثة التي كانت تطلقها الطفلة لكنهم وصلوا متأخرين فلم يتمكنوا من إنقاذها.

وأوضح روهانا أن "الطفلة انهارت بعد تعرضها للضرب العنيف، وأعلنت وفاتها في المستشفى".

إصابات ووفيات عند السحرة

وذكّر بأن المنطقة شهدت في السنوات الأخيرة حالات عدة من المحاولات التي يُزعَم أنها لطرد الأرواح الشريرة، أدت إلى عدد من الإصابات أو حتى إلى وفاة من تعرضوا لها.

ويلجأ كثر من سكان سريلانكا البالغ عددهم 21 مليون نسمة إلى من يصفون أنفسهم بالمعالجين أو السحرة أو طاردي الأرواح الشريرة.

وتناولت وزيرة الصحة بافيثرا وانياراتشي نفسها علناً محلولاً "سحرياً" من صنع معالج يُزعَم أنه يوفر مناعة مدى الحياة من فيروس كورونا، لكنها أصيبت به في كانون الثاني/يناير وأدخلت العناية المركزة.

المصدر الأصلي للمقال

Share this post

    " مَنقُول "

    مواضيع منقولة من الصَخف والجرائد ضائعة وسط الاخبار والأقسام العديدة في الصَحف, نَعيد نشرها ونبَرزها ونرتّبها لتحقق أكثر فائدة والحقوق لمالكيها, ولأي اعتراض نرحو مراسلتنا.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    scroll to top