"محطمة تماما".. بهذه الكلمات أعربت أرملة نجم كرة السلة الأميركي الراحل كوبي براينت عن حزنها بعد 3 أيام من مقتل زوجها وابنتهما البالغة من العمر 13 عاما، و7 آخرين في حادث تحطم طائرة هليكوبتر.

في التفاصيل، قالت فانيسا زوجة براينت في رسالة عبر حسابها في إنستغرام إنها "محطمة تماما"، مرفقة الرسالة بصورة حديثة لها مع براينت وبناتهما الأربع، بينهن جيانا التي راحت ضحية للحادث الأليم.

كما شكرت فانيسا البالغة من العمر 37 عاما، كل من ساندها في مصيبتها، وقالت: "نود أنا وبناتي التقدم بالشكر للملايين الذين عبروا عن الدعم والحب خلال هذه الفترة العصيبة".

وأضافت "نحن محطمون تماما بسبب فقد زوجي الحبيب كوبي، الذي كان أبا رائعا لبناتنا، وطفلتي الجميلة جيانا، الابنة المحبة الرائعة".

وتابعت: "لا توجد كلمات لوصف الألم الذي نشعر به الآن".

لا معلومات عن الجنازة

يشار إلى أن براينت (41 عاما) وابنته جيانا كانا لقيا حتفهما، الأحد، عندما تحطمت طائرة الهليكوبتر التي كانت تقلهما إلى أكاديمية مامبا الرياضية للمشاركة في بطولة لكرة السلة للفتيات وسط أجواء ضبابية شمال غربي مدينة لوس أنجلوس.

وكانت جيانا عضوا في فريق مامبا لكرة السلة للفتيات، وكان والدها أسطورة كرة السلة المعتزل ونجم فريق لوس أنجلوس ليكرز لمدة 20 عاما، مدربا للفريق الذي تلعب فيه ابنته.

إلى ذلك لم يتم حتى الآن الإعلان عن ترتيبات لجنازة براينت وابنته.

المصدر الأصلي للمقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *