مجموعات الهاكرز هي تجمعات تنظيمية لقراصنة الأنترنت, يلتقون و يتواصلون عبر الأنترنت لتنفيذ عمليات لصالح مجموعاتهم أو دفاعا عن مبدا أو ايديولوجيا . و لا يمكن تصنيف مجموعات الهاكرز حسب قوتها لما تحضي به عملياتها من سرية و تكتك كبيرين, حيت لا يصل إلى الإعلام من أخبارهم إلى ما أرادو له الوصول لسبب أو لأخر أو عند اعتقال احد الأفراد .  و في هده المقال سوف نقدم لكم 5 من بين اكتر المجموعات شهرة و حضورا في الإعلام .

 

  • Anonymous

??????? ????
?????
???????
????? ???????
????? ???????
???????? ?????
????? ?????
????? ????
?????? ???????
??????? ???????
?? ????
??????
?????
???????
????? ?????
????? ???????????
?????
???????? ???????
?????
??????? ????
??
?????????
???? ?? ??????
???????? ?????
?????? ??????
?? ???? ??????? ????
?????? ?? ????
????? ?? ??????
??????? ???? ?????
?????
??????? ???? ???????
?????? ?? ??????
??????? ???? ?? ??????
????
???????? ??????? ?????????
????? ?????
??????? ?????
?????? ???????
????? ????? ????
????? ?????? ?? ???
????? ???? ???????? ?????
??????
???? ?????? ?? ??????
?????
???
???????

على عكس المشاع فان مجموعة انونيموس أو Anonymous ليست مجموعة هاكرز فقط,  بل تضم محامين و قضاة و حقوقيين و صحافيين مدافعين على بعض المبادئ الكونية, كالحرية و الحق في الخصوصية. و تم إدراجها في لائحة المجموعات العربية كزن هده المجموعة تضم عدد لا باس به من الهاكرز العرب كأفراد و مجموعات . أغلب عملياتها تكون عبر هجمات حجب الخدمة DDOS و تعتمد على العدد الهائل من الأعضاء و المتعاطفين حيت يتوقع أن يصل إلى الآلاف من بكل بقاع العالم, كما انها تنضم بعض المسيرات المليونية بين الفينة و الاخرى في بعض الدول الغربية احتجاجا على بعض القضايا . شعارهم : نحن المجهولين, نحن الفيلق, نحن لا نغفر, نحن لا ننسى, توقعونا أو كما يستعملونه بالانجليزية : We are Anonymous, We are Legion, We do not forgive, We do not forget, Expect us.

 

  • الفلاقة :

الفلاقة هي مجموعة هاكرز تونسيون, يدافعون عن مصالح بلادهم و عن بعض المبادئ القومية و الإسلامية, و قد نفدت هده المجموعة العديد من عمليات القرصنة إقليميا و دوليا كما شاركت في العديد من العمليات المنضمة من طرف اونيموس,  و قد نشرت بعض الأخبار تفيد باعتقال السلطات التونسية لعدد كبير من أعضاء هده المجموعة خلال السنة الماضية .

 

  • anonghost

مجموعة anonghost هي مجموعة مستقلة بنفسها لكن يبدوا أنها متأثرة كثيرا بمجموعة انونيموس كما أنها تتفاعل مع اغلب العمليات التي تهم الشان  العربي و الاسلامي التي تطلها مجموعة انونيموس .

 

  • الجيش السوري الإلكتروني

??????? ????
?????
???????
????? ???????
????? ???????
???????? ?????
????? ?????
????? ????
?????? ???????
??????? ???????
?? ????
??????
?????
???????
????? ?????
????? ???????????
?????
???????? ???????
?????
??????? ????
??
?????????
???? ?? ??????
???????? ?????
?????? ??????
?? ???? ??????? ????
?????? ?? ????
????? ?? ??????
??????? ???? ?????
?????
??????? ???? ???????
?????? ?? ??????
??????? ???? ?? ??????
????
???????? ??????? ?????????
????? ?????
??????? ?????
?????? ???????
????? ????? ????
????? ?????? ?? ???
????? ???? ???????? ?????
??????
???? ?????? ?? ??????
?????
???
???????

ربما تعد مجموعة الجيش السوري الإلكتروني هي أول مجموعة عربية تابعة و منضمة من طرف جهة حكومية حيت تنشط هده المجموعة لصالح نضام بشار الاسد في سوريا و قد نفدت عمليات نوعية و خطيرة جدا كاختراق بعض الجرائد الإلكترونية و ألقنوات أو البرائد الإلكترونية لبعض الشخصيات و الجهات التي تصنف كمعادية لنضام بشار الاسد .

 

  • قوات الردع المغربية :

??????? ????
?????
???????
????? ???????
????? ???????
???????? ?????
????? ?????
????? ????
?????? ???????
??????? ???????
?? ????
??????
?????
???????
????? ?????
????? ???????????
?????
???????? ???????
?????
??????? ????
??
?????????
???? ?? ??????
???????? ?????
?????? ??????
?? ???? ??????? ????
?????? ?? ????
????? ?? ??????
??????? ???? ?????
?????
??????? ???? ???????
?????? ?? ??????
??????? ???? ?? ??????
????
???????? ??????? ?????????
????? ?????
??????? ?????
?????? ???????
????? ????? ????
????? ?????? ?? ???
????? ???? ???????? ?????
??????
???? ?????? ?? ??????
?????
???
???????

قوات الردع المغربية هي مجموعة من الهاكرز المغاربة الدين أخذوا على عاتقهم الدفاع عن وحدة و مصالح البلاد, داع صيتها أواخر سنة 2012 حيت قامت بعمليات نوعية ضد بعض الأهداف التي تسيء إلى المغرب كما سبق و نفدت عملية كبيرة للتعريف بقضية مسلمي بورما .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *